السبت , يونيو 22 2024
مشاهد مؤثرة من رحلة باسم ياخور وفادي صبيح لتقديم المساعدات لمنكوبي الزلزال

مشاهد مؤثرة من رحلة باسم ياخور وفادي صبيح لتقديم المساعدات لمنكوبي الزلزال

وثق الفنان السوري باسم ياخور، مجموعة من اللقطات، خلال زيارته برفقة الفنان فادي صبيح إلى مدينة اللاذقية السورية، المتضررة إثر الزلزال المدمر، الذي ضربها في الأسبوع الماضي.

وظهر في الفيديو لقطات تبين الدمار الذي تعرضت له المنطقة، إضافةً إلى وجود آلات رفع الأنقاض، وأبرزت لقطات أخرى وصوله إلى أحد مراكز الإيواء، وأنواع الطعام المختلفة التي قدمها لهم، برفقة زميله الفنان السوري فادي صبيح.

وفي ختام الفيديو، نشر صورة تجمعه بالأشخاص المتضررين، الموجودين في مركز الإيواء، وكتب عليها: “الله يحميكم ويفرج عنكم وعن كل أهالي بلدنا التعبانين يا ريت نجتمع معكم بأيام أفضل وأجمل بحبكم” وأضاف: “ساعدوهم يا أحبائي أنهم أخوتنا وأهلنا”.

وكان كلاً من الفنانين السوريين فادي صبيح وباسم ياخور، شاركا في مبادرة فردية، لدعم أولاد بلدهما من الشعب السوري، الذي تضرر من الزلزال، من أجل جمع المساعدات وإيصالها إلى المتضررين في مدينتي اللاذقية وجبلة بسوريا، بعد الزلزال المدمر الذي ضرب المنطقة.

وكان باسم ياخور قد نشر مجموعة من الصور عبر حسابه الرسمي على “فيسبوك” خلال تجميع المساعدات وتحميلها في شاحنات وعمل الفنانين على ذلك في لفتة إنسانية بحتة منهم، لدعم ومساندة المتضررين من الزلزال.

وتفاعل عدد كبير من الجمهور العربي والمتابعين، مع قيام الفنانين بذلك التطوع، معربين عن إنسانيتهما، وإعطائهما الأولوية لمثل تلك الظروف، وخاصةً الفنان السوري باسم ياخور، الذي فُجع قبل أيام قليلة من الزلزال بوفاة والده، الكاتب والصحفي إبراهيم ياخور.

اقرأ أيضا: تهديدات شخصية وحملة ضد علي الديك في ألمانيا لهذا السبب