السبت , يوليو 20 2024
شام تايمز
المالية تحدد موعد المزاد الأول للأوراق المالية الحكومية

المالية تحدد موعد المزاد الأول للأوراق المالية الحكومية

شام تايمز

حددت “وزارة المالية” تاريخ المزاد الأول للأوراق المالية الحكومية للعام 2023، في 20 شباط (فبراير) الحالي، وذلك بقيمة 100 مليار ليرة سورية.

شام تايمز

وقالت الوزارة في منشور عبر صفحتها الرسمية في “فيسبوك” إن المزاد الأول للأوراق المالية الحكومية لعام ٢٠٢٣ لإصدار سندات خزينة بآجل خمس سنوات، وبنطاق مستهدف بقيمة 100 مليار ليرة سورية، سيكون يوم الإثنين 20/2/2023، بحيث يكون تاريخ التسوية 26/2/2023.

شام تايمز

وبينت الوزارة أنه يحقّ للمصارف العاملة الخاصة والعامة، ولشركات الوساطة المالية المؤهلة المشاركة في المزاد بشكل مباشر، كما يحق للأفراد الطبيعيين والاعتبارين المشاركة من خلال فتح حساب لدى أي من شركات الوساطة المالية أو لدى أي من المصارف العاملة المؤهلة للاكتتاب على هذه السندات أيضاً.

وفي شهر تشرين الثاني (نوفمبر) قال مدير الإيرادات في “وزارة المالية” أنس علي أن قيمة المبلغ الإجمالي لإصدارات سندات الخزينة ضمن خطة الوزارة للعام 2023 القادم “روزنامة” تصل إلى 800 مليار ليرة.

ولفتت الوزارة إلى أنه يسمح لهذه الورقة المالية بالتداول في “سوق دمشق للأوراق المالية”، مما يعطيها ميزة السيولة بالإضافة للاستفادة من الفوائد التي سيتم منحها نصف سنوياً.

وتسعى “وزارة المالية” خلال العام 2023 إلى التسويق للورقة المالية بالشكل الذي يمكن معه زيادة إقبال الأفراد عليها، من خلال شركات الوساطة بحيث يكون عدد قطاع الأفراد أو الشركات سواء أكانوا أفراداً طبيعيين أو اعتباريين تمثيلهم أوسع بمعنى نسبتهم أكبر بالإقبال على الورقة، بحسب تصريحات مدير الإيرادات.

و”جاء طرح سندات الخزينة بعد عزوف رجال الأعمال عن الاستفادة من الأموال المودعة في المصارف العامة والخاصة، ما أدى إلى تراكم سيولة عالية، دفعت الحكومة لاستثمارها، بهدف الحد من التضخم وضبط السيولة النقدية وسعر الصرف”، بحسب كلام سابق لوزير المالية السابق مأمون حمدان.

وتعد أذونات وسندات الخزينة أدوات دين حكومية تصدرها “وزارة المالية”، وتكون الأذونات قصيرة الأجل وتتراوح مدتها بين 3 أشهر إلى سنة، وعادة ما تلجأ إليها الحكومات لتمويل احتياجاتها الطارئة كسد عجز موازناتها، وتكون ذات مخاطر متدنية.

اقرأ أيضا: مشاريع لم تخطر على البال 2023

شام تايمز
شام تايمز