الخميس , فبراير 22 2024
تساقط حجارة قبة الصخرة بعد زلزال تركيا

تساقط حجارة قبة الصخرة بعد زلزال تركيا.. صور

دقّ مقدسيون ناقوس الخطر بشأن المسجد الأقصى بعد سقوط عدة حجارة من الواجهة الغربية لمصلى قبة الصخرة بعد ساعات من الزلزال المدمّر الذي هزّ الجنوب التركي والشمال السوري فجر الاثنين الماضي، 6 فبراير، أودى بحياة ما يربو على 16 ألف شخص حتى هذه اللحظة.

شام تايمز

وحرص ناشطون على التقاط صور للحجارة المزخرفة التي سقطت من الواجهة الغربية لقبة الصخرة المشرفة، وتحديدًا من أسفل المزراب جهة المُضلع الواقع على المدخل الغربي الرئيسي للمصلى.

شام تايمز

تساقط حجارة قبة الصخرة بعد زلزال تركيا

وأكد النشطاء أن الحجارة المزخرفة المتساقطة من الواجهة الغربية للمصلى كانت بقياس 20*20 سم تقريبًا، وهي ذاتها الحجارة التي تمت إضافتها بعد الترميم المصري الأخير لقبة الصخرة المشرفة.

وأشار النشطاء إلى الزلزال المدمر زاد الطين بلة خاصة وأنه أتى بعد سنوات من منع سلطات الاحتلال الإسرائيلي أي أعمال ترميم لبنيان المسجد الأقصى وقبة الصخرة يرافقها عمليات حفر ممنهجة في تصعيدٍ خطر لمخططات تهويد القدس.

وأكد رواد موقع التدوين تويتر أن وضع بنيان المسجد الأقصى وقبة الصخرة وحادثة سقوط حجارتها أكثر من مرة باتت تشكل خطرًا كبيرًا على المصلين والمعتكفين والمرابطين فيه.

واعتبر مغردون أن حادثة سقوط حجارة المسجد الأقصى وقبة الصخرة بعيد زلزال تركيا وسوريا المدمر شاهدًا على الجرائم التي تقوم بها سلطات الاحتلال الاسرائيلي بانتهاك قدسية الحرم الشريف من خلال عمليات الحفر المستمرة منذ سنوات واستفز مشاعر الأمة الإسلامية أجمع.

حماس تحمل إسرائيل المسؤولية

من جهتها، أصدرت حركة حماس بيانًا رسميًا بشأن وضع بُنيان المسجد الأقصى وقبة الصخرة حمّلت فيه سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة وراء سقوط الحجارة من واجهة قبة الصخرة.

وأكدت الحركة في بيانها أن ما حدث مؤخرًا يأتي تأكيدًا للنهج الإسرائيلي بتهويد مدينة القدس من خلال عمليات الهدم ومنع عمليات ترميم المسجد الأقصى وقبة الصخرة المشرفة منذ سنوات وتعريض مرافقه ومصلياته لأخطار التعرية والتشققات وسقوط حجارته.

اقرأ أيضا: سوريا توجه رسالة لمصر بعد وصول طائرات الجيش المصري لدمشق

شام تايمز
شام تايمز