الإثنين , أبريل 15 2024

هزة جديدة تطال الليرة اللبنانية!

هزة جديدة تطال الليرة اللبنانية!

شام تايمز

هزة جديدة تعرضت لها العملة اللبنانية، مع سقوطها الحاد إلى مستوى جديد وغير مسبوق مقابل الدولار الأمريكي.
وتخطت الليرة اللبنانية في الساعات الماضية حاجز الـ 50 ألف ليرة للدولار الأمريكي الواحد في السوق السوداء، وهو مستوى جديد في رحلة المعاناة الطويلة، التي تعيشها العملة اللبنانية منذ نهاية عام 2019، في الوقت الذي لم يتمكن فيه الإجراء الذي اتخذه المصرف المركزي اللبناني منذ نحو ثلاثة أسابيع من كبح جماح المسار الهبوطي للعملة سوى لأيام معدودة.
وتم ربط الليرة بالدولار عند سعر 1507 ليرات عام 1993، وهو ربط استمر حتى عام 2019، عندما تسببت عقود من الهدر وسوء الإدارة والفساد في أزمة مالية.
وصارت أكبر ورقة متداولة، وهي فئة 100 ألف ليرة التي كانت تساوي 67 دولاراً، تعادل الآن دولارين فقط.
ويتزامن تدهور الليرة اللبنانية مع أزمة سيولة حادة وتوقّف المصارف عن تزويد المودعين بأموالهم بالدولار.
وتعتمد المصارف وشركات تحويل الأموال أسعار صرف مختلفة.
وأظهرت البيانات الرسمية، أن حجم المعاملات التي أجريت عبر منصة صيرفة، خلال أول 11 يوم من العام 2023، تخطت 1.1 مليار دولار أمريكي، حيث تركّز حوالي 80 % من هذه المعاملات في الأيّام الثلاث الأولى من العام، أي حين كان المجال لا يزال مفتوحاً أمام الشركات للاستفادة من المنصة.

شام تايمز
شام تايمز
شام تايمز