الجمعة , مارس 1 2024

استشهاد 3 جنود سوريين بهجوم لـ”التركستاني” و”الألبان” على ريف اللاذقية الشمالي

استشهاد 3 جنود سوريين بهجوم لـ”التركستاني” و”الألبان” على ريف اللاذقية الشمالي

شام تايمز

اندلعت صباح اليوم السبت، اشتباكات عنيفة بين وحدات من الجيش السوري وبين مسلحي “هيئة تحرير الشام” و”الحزب الإسلامي التركستاني” و”جماعة الألبان” في ريف اللاذقية الشمالي.
وقال مراسل “سبوتنيك” أن وحدات من الجيش السوري المرابطة على محور اللاذقية الشمالي، تصدت لمحاولة اختراق عبر خطوط “خفض التصعيد” بعد اشتباكات عنيفة مع المجموعات المسلحة المهاجمة، وانتهت العملية باستشهاد 3 جنود سوريين، و18 من المهاجمين بين قتيل وجريح.
وأكد مصدر ميداني : أن مجموعات مسلحة حاولت التسلل باتجاه أحد مواقع الجيش العربي السوري على محور بلدة (نحشبا) بريف اللاذقية، مستغلة سوء الأحوال الجوية.
وأضاف المصدر أنه تم رصد محاولة المجموعات المهاجمة التسلل نحو وحدات الجيش، ليتنقل المشهد الميداني على الفور إلى اشتباكات عنيفة معها استمرت حوالي ساعتين.
وأوضح المصدر أن الاشتباكات أسفرت عن استشهاد 3 جنود من الجيش العربي السوري، فيما تكبد المهاجمون أكثر من 18 مسلحاً بين قتيل وجريح.
وأكد المصدر أن محور ريف اللاذقية الشمالي لم يشهد أي تغير في خارطة السيطرة، حيث تم إحباط محاولة التسلل هذه في الوقت الذي بدأت فيه مدفعية الميدان في الجيش العربي السوري بدكّ خطوط إمداد المسلحين ومواقع لهم على ذات المحور، وصولا إلى محاور ريف إدلب الجنوبي الغربي.
ویسیطر تنظیم “جبهة النصرة” الإرهابي على الجزء الأكبر من محافظة إدلب، وبعض أجزاء ريف اللاذقية الشمالي الشرقي إلى جانب عشرات التنظیمات السلفية الحلیفة له.
وبشكل متداخل جغرافيا، تنتشر تنظیمات مسلحة حلیفة لتركیا، ومعها تشكیلات إرهابیة أقل شأنا كتنظیمي “أنصار التوحید” الداعشي ، و”أجناد القوقاز” و”حراس الدین”، وجماعة (الإمام البخاري) بمقاتليها من الجنسية الأوزبكية.
وتعد (جماعة الألبان) رأس حربة “الجهاد الأوروبي” في سوريا، وهي تتشارك قاعدتها الجغرافية مع تنظيمات أخرى في محيط مرتفعات “كباني” الاستراتيجية بريف اللاذقية الشمالي التي خصصت لمقاتليه كمستوطنات خاصة بهم وبعائلاتهم.

شام تايمز
شام تايمز
شام تايمز