الجمعة , مارس 1 2024

صواريخ تستهدف مساكن القوات الأمريكية بحقل “العمر” شرقي سوريا… وترجيحات بوقوع إصابات

صواريخ تستهدف مساكن القوات الأمريكية بحقل “العمر” شرقي سوريا… وترجيحات بوقوع إصابات

شام تايمز

تعرضت القوات الأمريكية المتواجدة في أكبر حقول النفط شرقي سوريا، لقصف صاروخي هو الأعنف من نوعه، وسط ترجيحات بوقوع إصابات بين صفوفها.
وقال مراسل “سبوتنيك” في دير الزور: تعرضت القاعدة الأمريكية في حقل العمر النفطي في ريف دير الزور الشرقي، لقصف صاروخي عنيف مجهول المصدر مساء اليوم.
ونقل المراسل عن مصادر محلية في محيط الحقل النفطي: أن أصوات انفجارات عنيفة تردد صداها في عموم المناطق المحيطة بالقاعدة الأمريكية في حقل العمر للنفط، تلاها تحليق مكثف للطيران الحربي والاستطلاعي الأمريكي في سماء المنطقة، ولا يزال مستمرا حتى لحظة إعداد هذا التقرير.
وأكدت المصادر أن القصف استهدف (المنطقة الخضراء) التي يتخذها الجنود الأمريكين مسكنا لهم.
ورجحت المصادر “وقوع إصابات بين صفوف القوات الأمريكية” مستندة في ذلك إلى دقة إصابة الصواريخ لأهدافها، وإلى سماع دوي صفارات الإنذار وتحليق الطيران المروحي من داخل الحقل النفطي.
كما نوهت المصادر بأن سيارات الإسعاف هرعت إلى داخل حقل العمر، بالتزامن مع إغلاق كافة الطرق المؤدية إليه من قبل المسلحين الموالين لجيش الأمريكي من قوات “قسد” وقوات الحماية التابعة للقوات الأمريكية، خوفا من اي هجوم اخر.

شام تايمز

وقال سكان محليون آخرون أن الهجوم هو الأعنف خلال الأشهر الأخيرة حيث تركز الهجوم على “المنطقة الخضراء” مستهدفا سكن الجنود الأمريكيين، ومن المتوقع أن يكون هناك إصابات أو قتلى في صفوف قوات الاحتلال الأمريكي.

شام تايمز
شام تايمز