الإثنين , يونيو 24 2024
شام تايمز

يا فكيك, ماذا يحدث في الغوطة الشرقية ؟ فرار جماعي للمسلحين

يا فكيك, ماذا يحجث في الغوطة الشرقية ؟ فرار جماعي للمسلحين
بعد سيطرة الجيش السوري على بلدة ” أوتايا ” الاستراتيجية جنوب كتيبة الدفاع الجوي خلال معارك عنيفة مع المجموعات المسلحة المنتشرة في المنطقة .
أدت السيطرة على بلدة أوتايا إلى فرض طوق ناري على مواقع المسلحين في بلدة النشابية ومحيطها ، ما أجبر المسلحين على اتخاذ قرار الهروب وعدم المواجهة ، فيما عمدت وحدات آخرى من الجيش على ملاحقتهم بالأليات العسكرية والأسلحة الرشاشة ، موقعة العديد من الخسائر البشرية في صفوفهم ومدمرة آليات وعربات BMP ودبابات
وبهذا يكون الجيش السوري بسط سيطرته الكاملة على بلدات ” أوتايا و حزرما و النشابية وحوش الزريقية و تل فرزات وحوش الصالحية” ، في القطاع الجنوبي الشرقي للغوطة الشرقية .
وأشار المصدر أن قيادة الجيش السوري عمدت إلى اتباع تكتيك عسكري أنهك المسلحين ، وذلك من خلال التقدم في عدة محاور كرأس حربة وتقطيع المساحات الجغرافية للغوطة إلى أجزاء ، ثم الإلتفاف على مواقعهم من الخلف ، الأمر الذي أدى بالمحلصة إلى تحرير جيب كبير شرق كتيبة الدفاع الجوي والذي سبق وقام المسلحون بتحصينه ظنا منهم أن الجيش سيتقدم بإتجاههم بشكل مباشر ، ولكن خطة الجيش قضت بالإلتفاف خلف تحصيناتهم ، الأمر الذي ادى لوقوع خسائر فادحة في صفوفهم .
وحسب المصدر ضبطت وحدات الجيش السوري عشرات الانفاق والخنادق والتي كان يستخدمها المسلحون للتنقل والتخفي ، وقتل خلال المعارك اكثر من 63 عنصرا من المسلحين فيما سقط آخرون بالأسر .
ومع هذه السيطرة تكون وحدات الجيش السوري قد حققت انجازا هاما خلال فترة قصيرة من العمليات العسكرية في الغوطة الشرقية ، فيما اكد مصدر عسكري بأن معارك عنيفة تدور في هذا المساء (السبت ) على مشارف بلدة الشيفونية حيث يواصل الجيش السوري تقدمه وسط انهيار في صفوف المسلحين .
وكالات

شام تايمز
شام تايمز
شام تايمز