الأحد , يونيو 16 2024

صواريخ أمريكية تنذر باندلاع حـ.ـرب مع روسيا

صواريخ أمريكية تنذر باندلاع حـ.ـرب مع روسيا

قال تقرير لصحيفة “ديلي إكسبريس” البريطانية، إن تجارب الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، التي أجرتها واشنطن تشكل خطراً هائلاً بالتصعيد العسكري مع روسيا.
وجاء في التقرير أن “الولايات المتحدة أطلقت صواريخ عابرة للقارات، بعدما أجلت إطلاقها مرتين هذا العام، بما يعطي رسالة خاطئة عن استعداد القوات النووية الأمريكية، ويؤدي إلى تصعيد عسكري خطير”.
وجاء التأجيل الأول حسب كاتب التقرير “مايكل كوك” في أعقاب العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، والثاني بعد تصاعد التوتر حول تايوان.
وفي وقت سابق، أجرى الجيش الأمريكي تجارب على صواريخ بالستية عابرة للقارات من طراز
“مينيتمان 3” بدون رأس حربي.
وبحسب مواقع عسكرية، فإن صاروخ الردع الأمريكي “مينيتمان3” قادر على حمل 3 رؤوس نووية، وله قدرة على اختراق الغلاف الجوي لقصف أهداف على بعد آلاف الكيلومترات.
حرب باردة
ويجدد اختبار الصاروخ، الذي يعد من أسـ.ـلحة الدمـ.ـار الشامل، في هذا التوقيت أجواء الحـ.ـرب الباردة، حيث كانت بداية تصنيعه في خمسينيات القرن الماضي في ذروة صراع موسكو وواشنطن على النفوذ العالمي.
ويعود اللجوء لذات الصاروخ في إطار نفس الصراع بين الجانبين، وبمفردات جديدة، على خلفية حـ.ـرب أوكرانيا والتوترات في مناطق مختلفة من العالم.