الإثنين , أبريل 15 2024
قاذفات روسية مزودة بصواريخ "الخنجر

قاذفات روسية مزودة بصواريخ “الخنجر” تصل مطار حميميم في سوريا

وصلت قاذفات روسية، اليوم الثلاثاء، إلى مطار حميميم في اللاذقية على السواحل السورية، مزودة بصواريخ “الخنجر” (كينجال) فرط صوتية.

شام تايمز

قالت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الثلاثاء إن مقاتلات “ميغ 31 كا” وقاذفات “تو -22 إم3” التي تحمل صواريخ “الخنجر” التي تفوق سرعتها سرعة الصوت وصلت إلى قاعدة حميميم الجوية الروسية في سوريا في إطار تدريبات بحرية.

شام تايمز

“تم نقل الطائرات بعيدة المدى من طراز (Tu-22M3) و(MiG-31K) من مجمع طيران كينزال إلى مطار حميميم (في سوريا) للمشاركة في التمرين البحري للتجمع المشترك بين أساطيل البحرية في الجزء الشرقي من البحر الأبيض المتوسط”.

وبحسب الوزارة، فقد أنهت أطقم القوات الجوية الروسية الرحلة من نقاط انتشارها، حيث غطت الرحلة أكثر من 1.5 ألف كيلومترا.

وتملك روسيا وسيلة مناسبة لإطلاق صواريخ “الخنجر” هي طائرة “ميغ-31″، التي تبقى الطائرة المقاتلة الاعتراضية البعيدة المدى الوحيدة في العالم.

وتزيد سرعة صاروخ “كينجال” على 5 ماخ (الماخ هو سرعة الصوت) ويستطيع صاروخ “كينجال” بفضل سرعته الهائلة أن يتخطى ببساطة جميع وسائط الدفاع الجوي الموجودة في حوزة حلف شمال الأطلسي.

“يحمل صاروخ “كينجال” 1000 كيلوغرام من المتفجرات، ويستطيغ بالتالي أن يدمر منشأة محصنة بالخرسان المسلح مخبأة تحت الأرض تبعد عن السطح بأكثر من 10 أمتار، ويمكنه أن يدمر هدفا يبعد عن مكان إطلاقه بـ2 ألف كيلومتر”.
خبراء روس

وتأتي المهام الروسية، في وقت تتواجد فيه مجموعة حاملات طائرات تابعة لـ”الناتو” في البحر الأبيض المتوسط، بما في ذلك حاملة الطائرات “هاري ترومان” الأمريكية، وحاملة الطائرات “شارل ديغول” الفرنسية، وحاملة الطائرات “كونت إيدي كافور” التابعة للبحرية الإيطالية، مع مجموعة سفن دعم ومدمرات.

سبوتنيك

اقرأ أيضا: وزير البترول المصري يكشف موعد إمداد لبنان بالغاز عبر الأردن وسوريا

شام تايمز
شام تايمز