الإثنين , مارس 4 2024
“تسويات” ريف دمشق تمتد لتشمل معضمية الشام وداريا

“تسويات” ريف دمشق تمتد لتشمل معضمية الشام وداريا

“تسويات” ريف دمشق تمتد لتشمل معضمية الشام وداريا

شام تايمز

امتدت “التسويات” التي تجريها السلطات السورية في مناطق ريف دمشق إلى معضمية الشام ومدينة داريا في الريف الغربي.
وصرّح عضو مجلس الشعب عبد الرحمن الخطيب لإذاعة “شام إف إم” المحلية أمس، الثلاثاء 8 من شباط، أن اللجنة الأمنية المعنية بـ”تسوية” ريف دمشق بدأت اليوم في منطقة معضمية الشام.

شام تايمز

وستستمر ليومين آخرين على أقل تقدير، حسب قوله، وبعدها ستنقل اللجنة عملها إلى مدينة داريا.

ولم يحدد الخطيب جدولًا زمنيًا لـ”التسويات” في مناطق ريف دمشق، إذ سيجري الانتقال عند إتمام التحضيرات إلى كل من مدينة التل وقراها، وهي حفير التحتا وحفير الفوقا وتلفيتا وجبعدين ومعربا، إضافة إلى الغوطة الشرقية ومدينة دوما والزبداني ويبرود وقرى وادي بردى وجبال القلمون، حيث سيجري اعتماد مراكز في هذه المناطق.

وانطلقت “تسويات” ريف دمشق، في 29 من كانون الثاني الماضي، وبدأت في بلدة زاكية وكامل منطقة الكسوة وبلداتها المحيطة في الغوطة الغربية أقصى ريف دمشق الجنوبي الغربي.

وشملت “التسويات” الفارين والمتخلفين عن الخدمة العسكرية، ومن “لم تتلوث أيديهم بالدماء”، إذ سيجري منح المطلوبين مهلة ثلاثة أشهر لتسليم أنفسهم إلى تشكيلاتهم العسكرية دون ملاحقة قضائية أو أمنية.

اقرأ ايضاً:“تحذير خطير” من بوتين للجميع

 

شام تايمز
شام تايمز