الجمعة , أبريل 19 2024
فيديو لمخلوق غريب يبدو للوهلة الأولى "عفريتا" بعينين جاحظتين

فيديو لمخلوق غريب يبدو للوهلة الأولى “عفريتا” بعينين جاحظتين

فيديو لمخلوق غريب يبدو للوهلة الأولى “عفريتا” بعينين جاحظتين

شام تايمز

أدّى تنوع البيئات وأشكال الطبيعية، بين الغابات المطيرة، والجبال الشاهقة، وحتى الصحارى القاحلة، إلى تفاوت وتنوع كبير في أشكال الحياة البرّية، وشكل ذلك مادّة دسمة للمصورين حول العالم.

شام تايمز

والتقط أحد مصوري “ناشيونال جيوغرافيك” لقطات لحيوان الليمور من نوع “هورسفيلد” في سفاري “تامان” في إندونيسيا حيث شكل مظهره المضحك والأليف للبعض والمخيف للبعض الأخر بسبب شبهه بالعفاريت، ردّات فعل متفاوتة.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by National Geographic (@natgeo)

ويبدو هذا الحيوان المصنف من الرئيسيات غريبًا حقًا، ولكن كل جانب من جوانب مظهره مصمم لمساعدته على البقاء على قيد الحياة في خضم البرية.

حيث تسمح الأطراف الممدودة بالقفز بين الفروع، وتغطي مسافات تبلغ حوالي 40 ضعفًا من طول جسمه، بينما توفر الوسائد الكبيرة عند أطراف أصابع اليدين والقدمين قبضة رائعة، مما يخفف حدة الاصطدام أثناء الهبوط على الأرض.

وتعد العيون الصفراء الكبيرة بالإضافة للأذنين الكبيرة عاملا مساعدا للصيد ليلاً، وأما القدرة على تدوير رأسه 180 درجة في كل الاتجاهات، فتسمح لهذه الرئيسيات بالترصد واقتناص الفريسة.

اقرأ ايضاً:مخلوق يغني من “أنفه” بهدير أقوى من طائرة ويسمع “بلا أذن”… فيديو

شام تايمز
شام تايمز