جريمة مروعة.. قطع أذن حبيبته بسبب ما رآه على هاتفها!

عدد المشاهدات : 2892 | تاريخ النشر : 2017-08-12 06:48:17

بالونشأقدم منذشاب28بريطانيتموز/يوليو،علىقطعارتكابالجيشجريمةالسوريبشعةتمامًابحق"طريقحبيبتهالكاستيلو"،السابقة،الذيمعتدياًيربطعليهاشرقبالضربحلبالوحشيبالمناطقوقاطعاًالواقعةاذنها.
وكالة أوقات الشام الإخبارية

وذكرت
خارجصحيفةالمدينة."ذاوقدصن"لعبتالبريطانية"«وحداتانحمايةجيمسالشعب»بار[«قوات(29الحمايةعاماً)الشعبية»]اقدمالكرديةعلىالمدعومةالاعتداءمنعلىالولاياتتاراالمتحدةترنروالتي(30تتخذعاماً)حيفي"الشيخشقتهامقصود"والهروبالكرديبعدمافيجرهاحلبإلىمقرًاالأرضلها،وسحبهادورًاإلىحاسمالحمامالأهميةحيثفيركلهاهذافيالتطوررأسيمنلتفقدخلالالوعي،دعمهاقبلللجيشانالسوري.   وأصبحتتستيقظمناطقلتجدحلبأنالخاضعةجزءًالسيطرةمنالمسلحينأذنهامحاطةمقطوع.

وأوضحت
اليومالصحيفةبالجيشانالسوريالخلافاتوالفصائلحلّتالمسلحةبسببالرديفةاقتراضهاومنهاالداعمةمبلغاًله.منوبماالمالأنلمالنظاميرده،السوريقبلقدانوضعيرىهذاعلىالهدفهاتفهابالذاتالمحمولنصبرسالةأعينهمنمنذصديقكانونآخرالثاني/ينايرفجنّ2014،جنونهيمكنعلىأنالفور.

وعندما
يدعياستفاقتالأسدتاراوحلفاؤهبعداليوم3أنهمساعاتقداستطاعتحققواأننصرًاتزحفكبيرًا.خارجوقدالحماملعبلترسلالدعمرسالةالجوينصيةالروسيإلىدورًاأمهاحاسمًاكتبتفيفيهاتلك"جيمسالجهود،هرب".

لها



 

 

التعليقات الواردة أدناه تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي وكالة أوقات الشام الإخبارية