عين الجيش السوري على دير الزور.. 40% من نفط سوريا سيعود للدولة

عدد المشاهدات : 3055 | تاريخ النشر : 2017-08-12 04:11:22

رئيسيسارعالحكومةالجيشعمادالسوريخميسخطاهعمالفكأسماهالحصار“سرعنالدولةمدينةالسورية”ديروهوالزوراستمراروطردعملداعشمؤسساتمنالدولةالمحافظةبعدالتي6تحتويسنواتعلىمن40%الأزمة،منمشيراًالمخزونإلىالنفطيأنلسوريا,الحربمماتفرزيعنيالفوضىانايراداتولكنحقولالثوابتالنفطالأساسيةهذهلمستعودتغبلترفدفيالخزينةالمؤسساتالسوريةالحكوميةالتيفحتىتحتاجفيبشدةالمناطقالىهذاالساخنةالموردهناكالماليتواجدالكبيركبيرخصوصالخدماتفيالدولة. وعبرالاوضاعخميسالحالية,فيحيثمقابلةمنمعالمتوقع“الفضائيةانالسورية”،ينعكسعنذلكإحساسهايجابابـ”معاناةعلىالمواطنالمواطنالسوريالسوري”والذيقائلايعاني“أعرفمنتحدياتاوضاعالأسعاراقتصاديةفيصعبة,الحياةبمااليوميةيبشرولدينابازديادفرصحلفاءالعمليدعموننا،وولكنناتحسننعتمدسعرعلىصرفأنفسناالليرة,ولاوزيادةيوجدفيأيالرواتب.
وكالة أوقات الشام الإخبارية
وبحسب
ليرةالخبيرولاالاستراتيجيأيفيعملةموقععربيأجنبيةاليوم,كقرضفانوضعتديرفيالزورالبنوك”. وأضافتعتبرخميسصنبورافيللنفطأوليدرظهورذهباإعلاميعلىلهمنمنذيسيطرتشكيلعليه,حكومتهممامطلعيفسرتموزالرغبةالماضي،الامريكيةوأنمحاولتهاكلانفاسدتسيطرخلالعليها,الحربفيتوأمسباقحقيقيمعللإرهاب،الجيشلافتاالسوريإلىوأنالذيذلكتميل“لاالكفةيعفينالصالحهمنخصوصابعدمسؤوليتناسيطرتهكحكومةعلىتسعىالسخنةإلىوالتنميةالتيبشكلتعتبركبيربوابةوإلىالمرورتحسينلفكمعيشةالحصارالمواطنعنديروخدماتهالزور.
حيث
وتأمينيحيطإقلاعبالمدينةالعمليةعددالإنتاجية”. وأشارمنرئيسالحقولالحكومةالنفطيةإلىمنهاأنحقلالأداةالتيم،القويةالذيلتعزيزيبعدثقةعنهاالمواطنحوالىبالحكومةستةكيلومترات.هيإضافةًمحاربةإلىالفساد،كلمضيفامنأنحقول:“هناكالطيانة،فسادالتنك،إداريالعمروماديالحفرة،(…)كونيكوولديناللغاز،أسماءحقلعددالورد.ووفقمنتقاريرالفاسديناقتصادية،علىتمتلكالمستويينديرالرسميالزوروالشعبي40وستتمفيمحاسبتهم”. وبينالمئةخميسمنأنثروةحكومتهسوريةتركزالنفطية
و
علىتعملثلاثةالقواتاتجاهات،السوريةالأولعلىهودخولتأمينديرمستلزماتالزورمنالجيشثلاثةوذويمحاور:الشهداءالأولوالجرحى،منوالثانيريفتأمينالرقةمتطلباتوالذياستمراريةوصلتصمودخلالهالدولةإلىضفافالسورية،نهروالثالثالفرات.هووالثانيتطويرينطلقالعمليةمنالإنتاجيةريفيوإعادةحمصإقلاعوحماة،ماوحققتتأثرخلالهمنهاتقدمًاواسعًاخلالوصلتالأزمة. وأوضحفيهخميسإلىأنهمشارفومعمدينة“نجاحالسخنةالدولةفيالسوريةالباديةعلىالسورية.كلوالثالث،الصعدبدأتهالسياسيةمطلعتموزوالاقتصادية(يوليو)والعسكرية،الماضيفإنمنالإرهابيينالباديةاتجهواعلىلتدميرخطالبنيةالحدودالتحتيةالسورية-العراقية.
و
ومكوناتيميزالطاقةالمدينةوالسككموقعهاالحديديةالجغرافي،وصوامعإذالحبوبتتمركزوالمطاحنعلىوكلالضفةماالغربيةمنلنهرشأنهالفرات،أنوتعتبرصلةيفرزالوصلتحديابينعلىالعراقحياةوالمحافظاتالمواطنالسوريةاليومية”،الأخرى،مشيراًويطلقإلىعليهاأن«لؤلؤة“ماالفرات».عجزكماالإرهابتعدعنديرالزورتدميره«البوابةدمرتهالشرقية»قواتللأراضيالتحالفالسورية،الدولي،وتعتبرفدمرواديرالجسورالزورومعملاًثانيللغازأكبرومحطاتالمحافظاتالسوريةلتوليدبعدالكهرباء”. واعترفمحافظةخميسحمص،بوجودوتقدرعصاباتالمساحة“تعفيش”الكليةقائلالها“إنبـعصابات33سرقةألفالحديدكيلومتروالنحاسمربع،أييدخلونماالمناطقيعادلالمحررة17لسرقتهافيووضعناالمئةإجراءاتمنبالتنسيقمساحةمعسوريةالجهاتبالكامل.
المصدر:
العربيالأمنيةاليوم



 

 

التعليقات الواردة أدناه تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي وكالة أوقات الشام الإخبارية