الأربعاء , أبريل 24 2024

العديد من الدول تعلن استعدادها لمساعدة سوريا وتركيا في تخطي آثار الزلزال

 

العديد من الدول تعلن استعدادها لمساعدة سوريا وتركيا في تخطي آثار الزلزال

أعلنت أذربيجان عزمها إرسال فرق الطوارئ الخاصة، لتقديم الدعم والمساعدة في مكافحة آثار الزلزال المدمر الذي ضرب تركيا فجر اليوم.

وأفادت خدمة الطوارئ الأذرية، في بيانها، “أنه بناء على تعليمات الرئيس الأذري، إلهام علييف، شرعت أذربيجان في تجهيز 370 فردا من طواقم الطوارئ، لإرسالهم إلى تركيا، للمساعدة في عمليات البحث والإنقاذ، ومكافحة آثار الزلزال المدمر الذي ضرب الأراضي التركية فجر اليوم”.

وفي ذات السياق، أعرب الرئيس الكازاخستاني، قاسم جومارت، عن تعازيه الحارة للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بضحايا الزلزال، وأعلن عن استعداد أستانا لتقديم المساعدة اللازمة لتركيا، لتخطي تبعات الزلزال المدمر.

وجاء في البيان نقلا عن جورمات: “في هذه اللحظة الصعبة، أصالة عن نفسي، ونيابة عن الشعب الكازاخستاني، أقدم خالص العزاء لعائلات الضحايا، وللشعب التركي الشقيق بأسره”.

ومن جهة أخرى صرح وزير الخارجية السويدي، توبياس بيلستروم، بأن الاتحاد الأوروبي، على استعداده لتقديم المساعدات اللازمة لسوريا وتركيا، عقب الزلزال المدمر الذي ضرب تركيا فجر اليوم، وأودى بحياة المئات.

وكتب بيلستروم، تغريدة عبر “تويتر”، “آسف بشدة لما أصاب سوريا وتركيا، جراء الزلزال الكبير الذي ضربهما، وتسبب بوقوع مئات الضحايا، وكون السويد تترأس مجلس الاتحاد الأوروبي، سنتواصل مع وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أغلو، وسوريا، لتنسيق جهود الاتحاد الأوروبي في تقديم المساعدات اللازمة”.

كما صرح نائب رئيس الوزراء، وزير الخارجية الإيطالي أنطونيو تاجاني، بأن إيطاليا سترسل طواقم إنقاذ متخصصين، إلى تركيا للمساعدة في مكافحة آثار الزلزال المدمر.

كما أعرب تاجاني عن دعمه للشعب السوري “الذي تعرض لضربة قوية أخرى” بعد سنوات طويلة من الحرب، وأكد أن وزارة الخارجية الإيطالية على اتصال بجميع الإيطاليين الذين يعيشون في المناطق المتضررة من الزلازل.

 

ومن جانبه، أفاد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيراني، ناصر كنعاني، بأن إيران مستعدة لإرسال فرق الإنقاذ، والفرق الطبية اللازمة، لتقديم الدعم والمساعدة لضحايا الزلزال، في سوريا وتركيا.

وأعرب كنعاني عن خالص تعازيه للشعبين السوري والتركي، في ضحايا الزلزال، وأكد أن إيران ستقدم الدعم اللازم للبلدين في هذه الظروف الصعبة.

كما أعربت وزارة الخارجية الإسرائيلية عن استعدادها لتقديم، المساعدات اللازمة لتركيا، من خلال إرسال فرق الإنقاذ، والطواقم الطبية، للمساعدة في عمليات البحث والإنقاذ عن ضحايا الزلزال المدمر.

وأعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عن تعازيه للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، والشعب التركي، بضحايا الزلزال، وأوعز بإرسال المساعدات العاجلة إلى تركيا.

وأضاف نتنياهو، “بناء على طلب الحكومة التركية، أوعزت بالاستعداد الفوري، وتجهيز فرق الإنقاذ، والطواقم الطبية، لإرسالهم إلى تركيا، لتقديم المساعدات الطبية اللازمة، والمساهمة في إخراج الضحايا من تحت الأنقاض”، وأشار إلى أن الوفد الإسرائيلي سيغادر إلى تركيا في أسرع وقت ممكن.

ومن جهته صرح الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بأن فرنسا مستعدة لتقديم المساعدات الطارئة لضحايا الزلزال في سوريا وتركيا.

وكتب تغريدة عبر “تويتر”، “شاهدنا صورا مفزعة في تركيا وسوريا، عقب الزلزال القوي الذي ضربهما، وفرنسا مستعدة لتقديم المساعدات الطارئة في الميدان، قلوبنا مع العائلات الثكلى”.

كما صرح وزير الخارجية اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس، بأنه تواصل مع نظيره التركي، مولود تشاووش أوغلو، وأعرب له عن استعداد اليونان لتقديم المساعدات اللازمة في عمليات الإنقاذ، وتخطي تبعات الزلزال.

ضرب زلزال بقوة 7.4 درجة محافظة كهرمان مرعش في تركيا، فجر اليوم، ما أسفر عن تدمير عدد من المدن، وخلف مئات القتلى والجرحى.

كما تم الإبلاغ عن أضرار في عدة مناطق من سوريا، كما شعر بالزلزال في العاصمة اللبنانية بيروت، وبحسب وزارة الصحة السورية، تسبب الزلزال بمقتل وإصابة المئات.

المصدر: RT

 

إقرأ أيضاً: مصر تقدم تعازيها وتعلن تضامنها مع سوريا وتركيا