الأربعاء , أبريل 24 2024

أمريكا تسقط المنطاد الصيني.. والبنتاغون يكشف التفاصيل (شاهد)

 

أمريكا تسقط المنطاد الصيني.. والبنتاغون يكشف التفاصيل (شاهد)

أسقطت الولايات المتحدة السبت منطاد صيني قبالة ساحل كارولينا بعد أن اجتاز مواقع عسكرية حساسة في جميع أنحاء أمريكا الشمالية، بحسب وسائل الإعلام الأمريكية.

وأظهرت لقطات أن مروحية مقاتلة من طراز F22، أطلقت صواريخ جو-جو لإسقاط المنطاد الصيني.

وأعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن، أنه أعطى الإذن بإسقاط المنطاد يوم الأربعاء بمجرد وصوله للمياه الأمريكية، في حين كشفت وسائل إعلام أمريكية أنه جرى التنسيق مع وكالة “ناسا” لاختيار موقع مناسب لإسقاط المنطاد دون أضرار جانبية.

وقال وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن في بيان إن مقاتلة أمريكية أسقطت المنطاد في المياه قبالة ساحل ساوث كارولاينا، متهما بكين بإرسال المنطاد من أجل مراقبة منشآت استراتيجية.

وأضاف أن “الأمر تم بالتنسيق وبدعم كامل من الحكومة الكندية”، مضيفا أن ما جرى هو “إجراء قانوني، يوضح أن الرئيس بايدن وفريقه للأمن القومي يضعون دائما سلامة وأمن الشعب الأمريكي  في المقام الأول خلال التعامل مع انتهاكات الصين غير المقبولة”.

ونشرت وزارة الدفاع “البنتاغون” تفاصيل، عن الإسقاط، قائلة إن مروحية F-22 المقاتلة حلقت لارتفاع 17.7 كم، وكان المنطاد على ارتفاع 18.3، إلى 19.8 كم وتم إطلاق صاروخ AIM-9X عليه.

وأضافت أن سفن البحرية الأمريكية وخفر السواحل، في المنطقة، بدأت بجمع الأنقاض.

ولفتت إلى أن الحطام يقع على عمق 14 متراً، ومن المتوقع أن يكون الحصول عليه سهلاً، لكن لا يوجد جدول زمني في الوقت الحالي، بحسب البنتاغون.

“بالغتم كثيرا”

بدورها، انتقدت بكين الأحد إسقاط المنطاد التابعة لها، متهمة الولايات المتحدة بـ”المبالغة كثيرا في رد الفعل وبانتهاك الممارسات الدولية بشكل خطير”.

وقالت وزارة الخارجية الصينية في بيان إن “الصين تعرب عن استيائها الشديد واحتجاجاتها على استخدام القوة من جانب الولايات المتحدة لمهاجمة المنطاد المدني غير المأهول”، مشددة على أنها “تحتفظ بحق اتخاذ مزيد من الردود الضرورية”.

وذكرت الخارجية الصينية الأحد أنها “طلبت بوضوح من الولايات المتحدة معالجة الأمر بشكل مناسب وبهدوء ومهنية وضبط للنفس”. وقالت بكين إن الولايات المتحدة “أصرت على استخدام القوة، ومن الواضح أنها بالغت في رد فعلها وانتهكت الممارسات الدولية بشكل خطير”.

يذكر أن السلطات الأمريكية بدأت باستعادة الحطام من المنطاد، الذي كان يحلق على ارتفاع حوالي 60 ألف قدم ويقدر أنه بحجم ثلاث حافلات مدرسية.

وقبل الإسقاط، قال الرئيس جو بايدن في وقت سابق السبت ، “سنتولى أمره” ، عندما سأله الصحفيون عن المنطاد.

وفي وقت سابق، قررت السلطات الأمريكية تعليق رحلات جوية في ثلاثة مطارات منها مطار ميرتل بيتش الدولي في ساوث كارولاينا اليوم السبت بسبب “جهود تتعلق بالأمن القومي”.

ووصفت واشنطن المنطاد بأنه “انتهاك واضح” لسيادة الولايات المتحدة، ما أدى إلى إرجاء زيارة وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إلى الصين.

وبحسب وسائل إعلام أمريكية فقد رصد الجمعة منطاد صيني قدّرت وزارة الدفاع أنه مخصّص لأغراض “التجسس”، فوق كارولاينا الشمالية على الساحل الشرقي للولايات المتحدة.

وأقرّت بكين بأنه تابع لها، لكنها أكدت أنه “آلية مدنية تستخدم لأغراض البحث وخصوصا للأرصاد الجوية”.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية أن الآلية “انحرفت عن مسارها”، معربًا عن “أسف” بلاده لهذا الانتهاك “غير المتعمد” للمجال الجوي الأمريكي.

 

إقرأ أيضاً: “جهـ.ـادي” بثوب مخابراتي من الدنمارك والهدف في سوريا