الثلاثاء , فبراير 27 2024
تراجع كبير في عدد الأيدي العامل.. صناعة الإسمنت مهددة بالتوقف

تراجع كبير في عدد الأيدي العامل.. صناعة الإسمنت مهددة بالتوقف

كشف تقرير نقابة عمال البناء والإسمنت في دمشق عن تراجع كبير في عدد الأيدي العاملة الخبيرة في صناعة الإسمنت، ما يهدد استمرار العمل في شركات الإسمنت، وذلك بسبب عدم رفد هذا القطاع بالخبرات الفنية التخصصية، وعدم السماح بالتعاقد مع الخبرات الموجودة بعقود خبرة بعد التقاعد نتيجة الحاجة الماسة لها، حيث بات الكثير من مفاصل العمل الأساسية في خطوط إنتاج الإسمنت شاغرة.

شام تايمز

وقال رئيس الاتحاد المهني لعمال الإسمنت والبناء في سورية خلف الحنوش أن قطاع الإسمنت مهدد بشكل كبير نتيجة فرض الحكومة أسعاراً محددة لمبيع الإنتاج لا تتناسب مع تكاليف إنتاج الإسمنت، حيث بلغت كلفة الإسمنت 70 بالمئة منها قيمة كهرباء وفيول، لدرجة أن عمال الإسمنت أصبحوا يعملون لتأمين قيمة الطاقة لوزارتي الكهرباء والنفط، في شركة إسمنت عدرا وصل الإنتاج خلال العام الماضي إلى 160 مليار ليرة سورية سددت منها قيمة كهرباء وفيول 106 مليارات، وهذا غير منطقي، لأن هناك حاجة كبيرة لتجديد خطوط الإنتاج التي أصبح عمرها عشرات السنوات

شام تايمز

الوطن

اقرأ أيضا: ارتفاع غير مسبوق بالأسعار.. التموين: هناك عدم التزام بالفواتير الحقيقية

شام تايمز
شام تايمز