الخميس , فبراير 22 2024

بيان من جيش الإسلام حول انسحابه من شرقي الغوطة

بيان من جيش الإسلام حول انسحابه من شرقي الغوطة
انسحب فصيل “جيش الإسلام”، المتواجد في الغوطة الشرقية من مواقع له في منطقة المرج، ضمن الهجوم البري الذي بدأته قوات الجيش السوري على المنطقة.
وفي بيان نشره الناطق الرسمي باسم أركان “الجيش”، حمزة بيرقدار، اليوم، السبت 3 آذار، قال إن “جيش الإسلام” انسحب من مواقعه في حوش الضواهرة وكتيبة النقل في الشيفونية، بسبب سياسية الأرض المحروقة التي تتبعها قوات الأسد خلال المواجهات، بحسب تعبيره.
وأضاف البيان، أن المنطقة تعرضت خلال الأسبوعين الماضيين لـ 600 غارة جوية مقسمة على 150 طلعة جوية، مشيراً إلى معارك “عنيفة جدًا” تدور على الجبهات الشرقية من الغوطة.
من جانبه، ذكر “الإعلام الحربي المركزي” أن قوات الجيش السوري سيطرت على قرى وبلدات أوتايا، النشابية، وحزرما في الغوطة، بعد مواجهات الفصائل العسكرية الموجودة في المنطقة.
وكالات

شام تايمز
شام تايمز
شام تايمز

اترك تعليقاً