الثلاثاء , مايو 28 2024
شام تايمز
بوفون مهاجما رونالدو: يوفنتوس أصبح أسوأ بعد انضمامه إليه

بوفون مهاجما رونالدو: يوفنتوس أصبح أسوأ بعد انضمامه إليه

بوفون مهاجما رونالدو: يوفنتوس أصبح أسوأ بعد انضمامه إليه

شام تايمز

قال حارس مرمى يوفنتوس وأسطورة حراسة المرمى العالمية، جانلويجي بوفون، إن النادي الإيطالي “فقد ‏الحمض النووي كفريق” عندما كان نجم كرة القدم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، يلعب في صفوفه.‏

شام تايمز

كما زعم بوفون في تصريحات لموقع “TUDN” أن يوفنتوس لم يعد “وحدة واحدة” مع رونالدو، وذلك في محاولة لتفسير سبب عدم تحقيق النادي نجاحا أوروبيا للنادي.

وكان كريستيانو رونالدو أمضى 3 سنوات في نادي مدينة تورينو بين عامي 2018 و2021، قبل أن يعود إلى نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وفي خلال الفترة التي قضاها داخل نادي يوفنتوس، سجل المهاجم البرتغالي 101 هدفا في 134 مباراة، وفاز بلقبين من دوري الدرجة الأولى الإيطالي، وكأس السوبر الإيطالي مرتين، وكأس إيطاليا مرة واحدة، لكنه لم يتمكن من قيادة النادي للنجاح في دوري أبطال أوروبا.

وقال جانلويجي بوفون: “لقد وصلنا إلى نهائي دوري أبطال أوروبا في عام 2017 لأننا كنا فريقا مليئا بالخبرة، ولكن قبل كل شيء كنا وحدة واحدة، وكانت هناك منافسة قوية للغاية على أماكن داخل المجموعة، لكننا فقدنا ذلك مع رونالدو”.

ولم يكن بوفون زميل كريستيانو رونالدو الوحيد من نادي يوفنتوس الذي هاجمه، ففي شهر سبتمبر/ أيلول الماضي، قال المدافع ليوناردو بونوتشي إن “وجود” رونالدو في النادي كان كافيا لبعض اللاعبين للتخلص من الضغط الذي يتعرضون له.

وقال بونوتشي موضحا: “كان هذا هو الشيء، فكرة أن لاعب واحد يمكنه ضمان فوز يوفنتوس، وكان وجود كريستيانو له تأثير كبير علينا، إن مجرد التدريب معه منحنا شيئا إضافيا ولكن لا شعوريا بدأ اللاعبون يعتقدون أن وجوده وحده كان كافيا للفوز بالمباريات”.

اقرأ ايضاً:ذئب يتجول في شوارع مدينة بلجيكية… فيديو

شام تايمز
شام تايمز