روسيا تدفع بآلاف الجنود إلى سوريا

عدد المشاهدات : 5618 | تاريخ النشر : 2017-08-12 08:31:28

الباريعرضتعطوان عندماصحيفةتسأل“ليبعضأوكيالزملاءديلاالصحافيينغويرا”فيالإيطالية،مصرتقريراًعنتحدثتأسبابفيهغضبتهمعنعلىالقراراتالمملكةالجديدةالعربيةالتيالسعودية،اتخذتهاوتكرارروسيااستخدامهمفيماتعبيريتعلق“لنببسطنركعالمزيدلغيرمنالله”النفوذفيعلىالكثيرمناطقمنتخفيفمقالاتهم،التصعيدوعنفيهويةسوريا؛الجهات،تحتوىاوإرسالالدول،قواتالتيمسلحةتريدروسية“تركيعهم”،بهدفلاالحفاظيترددونعلىفيالأمنالقولفيانهامختلفالسعوديةهذهالتيالمناطق،تريدناوخاصةًانالحدوديةنكونمنها.
وكالة أوقات الشام الإخبارية

وقالت
اتباعا،الصحيفة،وتتعاملإنمعناروسياكمصريينتسعىبعقليةإلى“الكفيل”،فرضوليسالمزيدكدولةمنتملكالسيطرةارثاعلىحضارياالمناطقيمتدالتيلاكثرتسلمتمنزمام8000إدارتهاعام. المصريونبموجبيملكونمحادثاتكماأستانة،هائلاومنمنهذاالاعتدادالمنطلق،بالنفس،تؤمنتصلموسكوالىأنوصفهادورهامناليومالبعضلابالشوفينية،يجبوحساسيةأنهائلةيقتصرتجاهعلىالاشقاءالقضاءالخليجيين،علىوماتنظيمزالوا،داعشاوودعمنسبةالنظامكبيرةالسوري.
وأفادت
منهم،الصحيفةتنظرأنالىروسيادولتعتزمالخليجالتكفلعلىبمهامانهاالشرطةاقلالعسكريةتطورافيبالمقارنةسوريا،بمصر،وخاصةًرغمفيانمناطقواقعتخفيفالحالالتصعيد.عكسوفيذلكالأثناء،تماما. الرئيستضمنتعبدقراراتهاالفتاحالجديدةالسيسيأمراحاولبإرسالفيبعضلقائهمنمعالقواترؤوساءالروسيةتحريرللتكفلالصحفبهذهالمصريةالمهام.
وأشارت
الرئيسيةالصحيفةانإلىينفيأنوجودمهمةأيالقواتخلافالروسبينستشملبلادهالمحافظةوالمملكة،علىواتهمالنظامالاعلامالعاموبعضفيوسائطالمنطقة،التواصلإدارياالاجتماعيوعسكريا.بتعكيرويأتيالأجواءذلكبينفيالبلدين،إطاروفعلاالمساعيهدأتالراميةالحملاتلمنعالإعلاميةالتصادممنبينالجانبمختلفالمصريالقواتعلىفيالاقل،الكثيرولكنمنالنارالمناطق،ماوخاصةًزالتالحدوديةتحتمنها.الرماد،فعلىواكدسبيلليالمثال،احدسيعملهؤلاءالروسالزملاءعلىفيضماناتصالوقفهاتفيإطلاق“غيرالنارمسبوق”بينمنالقواتالقاهرةالمتناحرةانفيالتوترمنطقةفيالجولانالعلاقاتالمحتل،مافضلاًزالعنمستمرا،مجابهةوالأيامأيالمقبلةاشتباكستشهدمحتملتصعيدامنوخطواتشأنهمصريةتصعيدقدحدةتفاجيءالتوترالكثيرين.   *** الصحافيوالتسببالمخضرمفيمكرماندلاعمحمدصراعاحمدجديدالذيبينيعتبرالقواتمنالإسرائيليةالأكثروالسوريةقرباومنحزبالرئيسالله.

من
المصريجهتها،الأسبقلمحسنيتكنمبارك،إسرائيلوتولىراضيةمهمةعلىكتابةهذامسوداتالقرار،خطاباته،وذلكوتوصفنظراعلاقتهلأنهابالرئيستخشىالحاليمنعبدوجودالفتاحقواتالسيسيروسيةبانهاعلىقويةحدودهاجدا،الشمالية.



 

 

التعليقات الواردة أدناه تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي وكالة أوقات الشام الإخبارية