داعش يطلب "تبرعات" من المدنيين لتجهيز عناصره في دير الزور

عدد المشاهدات : 2488 | تاريخ النشر : 2017-07-17 04:50:09

بدأ تنظيم "داعش" بحملة لجمع التبرعات من المدنيين في مدينة دير الزور وأريافها، بغرض تجهيز عناصره لخوض المعارك، حسب زعمه.
وكالة أوقات الشام الإخبارية
وقالت شبكة "فرات بوست" الإعلامية المحلية، إن تنظيم "داعش" أطلق حملة تحت اسم "من جهّز غازياً فقد غزا" في محافظة دير الزور، حيث شرع عناصر التنظيم بإلصاق منشورات على جدران المساجد والمطاعم والطرق وصالات الإنترنت، كما قاموا بتوزيع صناديق في التجمعات السكنية وفي مختلف الأماكن، لحث الأهالي على التبرع بأموالهم.
ويعاني التنظيم من أزمة مالية خانقة، بسبب الغارات الجوية المتكررة التي تستهدف حقول النفط التي يعتمد عليها التنظيم في تمويل أجهزته العسكرية والأمنية، خصوصاً بعد فرار العشرات من القياديين الأمنيين والعسكريين بعد سرقتهم مبالغ طائلة.
يُشار إلى أن حركة نزوح كبيرة تشهدها مناطق ريف دير الزور، بعد فرض التنظيم على المدنيين سحب العملات الأجنبية واستبدالها بالدراهم والدنانير التي صكتها هيئة النقد التابعة له، كما يُعاني أهالي محافظة دير الزور من أوضاع أمنية سيئة، وأحوال إنسانية صعبة للغاية، بسبب اشتداد حدة المعارك بين الأطراف المتصارعة.



 

 

التعليقات الواردة أدناه تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي وكالة أوقات الشام الإخبارية