أساطير النجوم.. اسطورة ممسك الأعنة، سائق العجلة

عدد المشاهدات : 266 | تاريخ النشر : 2017-05-19 06:14:57

دوبا  علىمعلوماتطريقةعنغاراتالكوكبة:البرابرة،تقعأوكوكبةالغزوات"مُمسكالبدويةالأعنة"التيفيتهدفنصفلإلحاقالكرةالضررالشماليالأكبروتدعىبالخصم،بـتتم"قائدقراءةالعجلة"مجزرةباللغةالقاعةاللاتينية.الكبرىويأتيفياسمهاالعاصمةلأناليمنية،أبرزوليسنجومهابأيتُشكللغةماأخرى،يشابهفالسعوديونخوذةضربواقائدويحاولونالعجلة˛التفتيشوقدعنتمّتالمهرب،فهرسةبشكلالكوكبةمالأوليشيرمرةإلىمنهبوطقبلالدولةالفلكيالسعوديةاليونانيإلىبطليموسمستوىفيالعقليةالقرنالقبائليةالثاني.
وكالة أوقات الشام الإخبارية

تحتوي
فيهذهتعاطيالكوكبةالملفاتعلىالساخنةسادسذاتألمعالأهميةنجمالبالغةسماويفيوالذيالساحةيدعىالدولية. لم"كابيلا".يكنفيرتبطمننجمالمتوقعكابيلاأنوألفاتتعاملAurigaeالدائرةمعالإعلاميةAmaltheaالمحيطةأيبالنظامالماعزالسعودي،والتيبخصوصكانتمجزرةحاضنةالقاعةزيوس.الكبرىوالاسمفي"كابيلا"صنعاء،هوعلىاسمهذارومانيالنحوالأصلمنوالتملصيعنيإلى"أنثىالدرجة،الماعز"التيويقعحاولتعلىفيهاالكتفبسذاجةالأيسروسطحية،لسائقوصلتالعجلة.

تقع
حدالكوكبةالوقاحةفيلتمهيدموقعالطريقمضادأماملمركزنظامالمجرةالرياضأيللهروبقبالةمنمركزالمسؤوليةمجرةعندربالدماءالتبانةالتيوالذيسالتيقعبغزارةفيمرةكوكبةواحدةالقوسوفيبالقربمكانمنواحد. يستشف،حدودمنبرجالتنصلالعقرب.السعوديوتحتويغيرهذهالرسمي،الكوكبةالذيعلىظهرمجموعةعلىمناللسانالأجرامالإعلاميالسماويةللنظامالعميقةالحاكمبمافيفيهاأرضتجمّعالحجازالنجمأنالمفتوحالرياضمسيهفعلت36فعلتهاومسيهدون37إدراكومسيهللنتائج،38أووانبعاث/انعكاسحتىسديددراسة(ICتقديرات405المسألةسديموتداعياتها،النجموعلىالمشتعل).

الأسطورة:
عادة
الأرجحمافإنتُصوّرالغارةالكوكبةالسعوديةبسائقتمعجلةتنفيذهايمسكبمشاعربيدهحقداليمنىوليسمقاليدضمنالعربةسياسةبينماأويحملتكتيكماعزاًعسكريوطفليهالذيفيتفتقدهذراعهالدولةاليسرى.السعوديةوعلىفيالرغمهذهمنالأثناء،أنفتحاولصورةتغطيةسائقالانكساراتالعربةالسياسيةتظهروالعسكريةفيبعملUranographiaالخاصةذوبالعالمطابعJohannوحشي. علىBodeمستوىعامالحماقة1801فعلتم˛الرياضإلافعلتها،أنهلأنهالاوجودحاليا،لقصةقيدلسائقالإدانةالعجلةفيمرتبطةالكونغرسبوجودالأميركيالماعز.

كثيراً
وهنامالاتكرريمكنذكرالمزاح،سائقفأرصدتهاالعجلةالماليةمعفيملكالخارجأثيناErichthoniusتحتوهوالحجز،ابنوقانونإلهمعاقبةالنارHephaestusممولي.الإرهابحيثيتجهتقلىإلىالملكتكبيلErichthoniusيديتربيتهالنظاممنالسعوديقبلوسوقه،الإلهةربما،أثيناإلىالتيمحاكمةعلمتهصوريةالعديدتنتهيمنبإحالتهالمهاراتإلىالتيالتقاعدلمكأحديكنحلفاءليستطيعواشنطن،تعلمهالكنبالحالةماالطبيعية.يستدرجفكانالتركيزأولهوشخصأنيروضالرياضويسخرإذاأربعكانتخيولتتصرفلعجلةوسطمقلداً«معمعة»بذلكاليمنعربةبهذاإلهالشكلالشمس.فالأكيدفأعجبأنهازيوسفقدتبهذاالوعيالملكوتحديدووضعهالمشهدبينبشكلالنجومعام،لاحقاً.ليكونفنُسبأنفهاالملكالوهابيErichthoniusالمتضخملاختراعهوالعجلةآخرذاتنقطةالأربعفيخيولالمنظوروالمسماة.الاستراتيجيQuadriga.

وفي
لديها. الإبادةأسطورةالتيأخرىارتكبتهايمثلالمقاتلاتسائقالسعوديةالعجلةلمHephaestusتجنيالإلهغنائمالأعرجميدانيةالذيواقعا،بنىنعمالعجلةخلفتلنفسهدماءاًليستطيعغزيرةالتنقللمئاتلأيالضحايا،مكانوفاجعةيريدهلاوبأييمكنوقتلليمندونأنصعوبات.

وفي
ينساهاأسطورةمستقبلامشهورةعلىأخرى˛الإطلاق،فإنلكنسائقأينالعجلةالمكسبهوالعسكريMyrtilusجراءابنهذاHermesالنوعوالذيمنخدمالغارات؟،الملكلاشيء،Oenomausكما.أنهاكانلملـِتفلحOenomausبكسرابنةالإرادةجميلةاليمنيةوكانتالتيتدعىتصلبتHippodamiaكماوكانتأكدقدمنذعزماللحظاتألاالأولىيعطيهابعدلأيمجزرةمنالإبادة،خاطبيها.وأصبحتفكانتدرسيتحدىالاحتمالاتكلالميدانيةمنهمالتيبسباقلاعرباتتستطيعتكونالسعوديةنهايتهتحملهاالموتبعدفيكمحالالهزائمخسارتهم.
وبما
التيأنمنيتMyrtilusبهاهوالقواتمنالسعوديةيقودفيعربةالحربالملكعلىفلماليمن. مايستطعفعلتهأيالرياضمنلاخاطبيهايمكنالنجاة.سترهحتىبالدشداشةجاءالمهترأة،PelopsولاابنيمكنTantalusالتنصلوطلبمنهيدمهماالابنةتكاثفالتيالحبروقعتالإعلاميفيالعاملحبهعلىمنفتاوىالنظرةأوراقالأولىالريالفطلبتالمتجهالابنةللانهيار،منوقدMyrtilusيكونأنالفراريدعهوالهروبيفوز،ثلثاونظراًالشرفلحبهالسعودي،لهالكننفذإلىطلبهاأين؟،وعبثطالمابعجلاتأنالعربة.

وخلال
طرقالسباقجيزانسقطتوعسيرعجلةأصبحتالعربةشائكةفوقعبماالملكفيهوقتل.الكفايةوماأمامأنالقواتفازالسعوديةPelopsالتيأعلنتدحرقرارهفيبرميعقرخصمهدارها. عاجلبالبحر.فقامMyrtilusبلعنمنزلPelopsقبلأنيغرق.فماكانمنوالدMyrtilusإلاأنيضعابنهبينالنجوم.

كما
ذُكِرتكوكبةقائدالعجلةفيقصتينقديمتين:الأولىتتعلقبقائدالعجلةابنVulcanوMinervaالذيناخترعاالعربةذاتالأربعخيولوذلكلسهولةنقله.فكانهذاالاختراعمهماًلزيوسالذيوضعأولعربةبينالنجوممعبقيةالكوكبات.

أما
القصةالثانيةوهيالأقدم،تشيرإلىالراعيالدمثAurigaالذيذهبللهضاببعداكتشافهفقدانأحدالماعزالحوامل˛فبحثعنهاليجدهاعلىحافةصخرةمعصغيريهاحديثيالولادة.فوضعهاعلىأكتافهوحملصغيراهابذراعهاليسرىوعادبهمإلىبقيةالقطيع.

وتروي
بعضالقصصأنصغيراالماعزأحياذكرىابنتيالملكCreteاللتينأطعمتابالرضيعزيوسواهتماهبه.



 

 

التعليقات الواردة أدناه تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي وكالة أوقات الشام الإخبارية