لماذا افتعلت واشنطن أكذوبة سجن صيدنايا؟

عدد المشاهدات : 1473 | تاريخ النشر : 2017-05-19 12:33:04

حميديالعبدالله
وكالة أوقات الشام الإخبارية

زعمت
الولاياتالمتحدةأنّالجهاتالمعنيةبإدارةالسجنفيصيدنايانظّمتمحرقةللسجناء،ولمتستندهذهالادّعاءاتإلىأيّوقائعباستثناءصورجويةلسجنصيدناياوهيصوريمكنلأيّشخصالتقاطهاعبر«غوغلإرث»وهيلاتعنيشيئاً.

لكن
السؤاللماذالجأتواشنطنإلىفبركةهذهالأكذوبةوبهذاالتوقيتبالذات؟

من
الواضحأنّالتوقيتهوانعقادالجولةالسادسةمنجنيفالتيتنظربأسسوكيفيةحلّالأزمةالقائمةفيسورية.واعتادتالولاياتالمتحدةفيكلّجولاتجنيفالسابقةعلىتفجيروتصعيدالمواجهةالعسكريةللتأثيرعلىمداولاتجنيف.لكنهذهالمرةكاناللجوءإلىالتصعيدأمراًمستحيلاً،فضلاًعنأنّالكثيرمنأعمالالتهويلعلىالدولةالسوريةوحلفائهاقداستهلكقبلموعدانعقادجولةجنيفالحالية.فالتصعيدعلىجبهاتريفحماةالشماليقداستهلكوقدفشل،بلأكثرمنذلكانقلبالسحرعلىالساحر،بعدأناستعادالجيشالسوريوالقوىالرديفةوالحليفةليسفقطالمناطقالتيهاجمهاالإرهابيون،بلاستعادوامناطقأخرىأبرزهاحلفاياوطيبةالإماموالزلاقيات.

كما
أنّالهجماتالتياستمرتأكثرمنشهرينعلىجبهةالمنشيةفيدرعاتحطمتجميعهاولمتحققأيّتقدّمعلىالرغممنالدعمالمفتوحالذيحصلتعليه،التشكيلاتالمسلحةبمافيذلكالتشكيلاتالتابعةلتنظيمالقاعدة.

وعلى
جبهةجوبروالقابونفشلتمحاولاتالضغطعلىالعاصمةوتمكنالجيشمنتحريرأحياءالقابونوتشرينوبرزة.

اللجوء
إلىفبركةأكاذيبحولاستخدامالجيشالسوريلأسلحةكيمائيةباتمستحيلاًبعدالتوقيعفيالأستانةعلىاتفاقالمناطقمنخفضةالتصعيد،حيثتوقفتإلىحدّكبيرالمعاركعلىجبهاتٍكانتمشتعلةحتىوقتقريب.

كما
انهارتعملياتالتهويلبهجومكبيرعلىالجبهةالجنوبيةمتزامنمعحشودوعملياتلجماعاتمسلحةمرتبطةبغرفةالموكوالذيجاءمترافقاًمعانطلاقالدورةالسنويةلمناورات«الأسدالمتأهب»فيالأردن.

أمام
تبدّدالرهانعلىكلّهذهالتطوراتلميعدأمامواشنطنسوىاللجوءإلىاختراعكذبة«محرقةسجنصيدنايا»فيمحاولةمنهاللتأثيرعلىمداولاتجنيف،ولهذاكانبيانوزارةالخارجيةالسوريةمحقاًعندماوصفهذهالكذبةبأنهاإنتاج«هوليوودي»ركيكوفاقدللفاعليةوالمصداقيةوبنيعلىأكاذيبيصعبعلىأحدتصديقها.
البناء



 

 

التعليقات الواردة أدناه تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي وكالة أوقات الشام الإخبارية