حاكم مصرف سورية المركزي: حلول جذرية لمعالجة الأوراق النقدية التالفة

وكالة أوقات الشام الإخبارية

كشف حاكم مصرف سورية المركزي الدكتور دريد درغام في تصريح خاص لسيريانديز عن إجراءات ومشاريع يتم العمل عليها وتبصر النور خلال النصف الأول من 2018، وذلك لمعالجة موضوع العملة التالفة خاصة من فئة الـ 50 و100 ليرة سورية.
واضاف الحاكم أن المركزي يدرك حجم المعاناة الحاصلة على صعيد الأوراق النقدية ذات الفئات القليلة، والتي يتم استبدالها ولكن بكميات متواضعة، مشيراً إلى أن لكل فئة نقدية عمر زمني بين 4-5 سنوات، ويجب اتخاذ اجراءات فاعلة حاليها، وهذا الأمر ينطبق على الأوراق فئة الـ 500 و1000 ليرة

وقال حاكم المصرف المركزي أن هناك خياران للتعامل مع الموضوع، إما بطباعة عملة جديدة من هذه الفئات وهذا مستبعد حالياً،  أو طرح حلول جذرية للموضوع وهذا القرارا الصائب الذي يوفر مبالغ على الدولة، وهو يتم العمل عليه ولاسيما مايتعلق ببطاقات الدفع الإلكتروني كأداة من الأدوات الأكثر جدوى وتوفيرا وفعالية، مؤكدا في سياقه العمل على عدة مشروعات يتم ستعالج الأمر بشكل جذري.
 
سيريانديز


التعليقات الواردة أدناه تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي وكالة أوقات الشام الإخبارية