كيف أسقطت المنظومة السوفيتية الطائرة الأمريكية في سوريا

عدد المشاهدات : 7569 | تاريخ النشر : 2017-04-21 09:57:01

وكالة أوقات الشام الإخبارية

تذكر الخبراء النجاحات التي حققتها أنظمة الدفاع السورية السوفيتية الصنع على خلفية النقاشات حول الضربة الأمريكية على قاعدة الشعيرات.

في عام 2015 تم إسقاط الطائرة الأمريكية بدون طيار متعددة المهام MQ-1 "Predator" (المفترس) في محافظة اللاذقية.

عن تفاصيل الحادث تحدث الخبير في الشأن السوري، يوري ليامين في مقابلة مع صحيفة "فيستنيك موردافي".

عندما كشفت منظومة الدفاع الجوي في السماء جسم طائر غريب قامت بإطلاق النار، وتم تدمير الهدف. لقد خرقت طائرة الاستطلاع الأمريكية المجال الجوي السوري، وبعد ذلك أكدت القيادة الأمريكية أن الاتصال مع الطائرة بدون طيار MQ-1 "Predator"، التي كانت تحلق في شمال غربي سوريا، قد انقطع. وبدأت الطائرة الأمريكية مسارها من القاعدة التركية "إنجرليك" التي كان فيها أربع طائرات بدون طيار من هذا الطراز.

وبعد ذلك تبين أن الطائرة تم إسقاطها باستخدام منظومة "بيتشورا-2أم"، وأشار ليامين إلى أن "السوريين استخدموا صاروخ واحد فقط لإسقاط الطائرة".

بيتشورا-2أم- نسخة محدثة عن منظومة الدفاع الجوي السوفيتية إس-125 قصيرة المدى (بيتشورا- اسم التصدير) وقد دخلت الخدمة عام 1961. تم تجهيزها بوسائل إلكترونية حديثة، التي زادت من قدرتها على كشف أهداف العدو.

ووفقا لليامين، تملك القوات السورية 12 منظومة من طراز "بيتشورا-2أم". هذه الكمية لا تكفي للسيطرة على كل المجال الجوي للبلاد.


 

التعليقات الواردة أدناه تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي وكالة أوقات الشام الإخبارية