البيشمركة تؤكد اقتراب دخولها إلى سوريا : لا نحتاج أن نأخذ الإذن من أحد !!

عدد المشاهدات : 11895 | تاريخ النشر : 2017-02-17 04:32:00

وكالة أوقات الشام الإخبارية

بعد تلقيها مؤخراً دعوة من الإئتلاف الوطني المعارض، كشفت قوات "بيشمركة" التابعة للمجلس الوطني الكردي السوري عن اقتراب موعد دخولها إلى سوريا، عن طريق التحالف الدولي، وذلك "دون الحاجة إلى الإذن من أي جهة"، في إشارة إلى حزب "الاتحاد الديمقراطي" وذراعه العسكري "وحدات الحماية".

وأعلن قائد القوات الخاصة التابعة للبيشمركة "عزيز ويسي"، الخميس، بأن "عودة قوات بيشمركة روجآفا إلى كردستان سوريا باتت قريبة وسيكون دخولهم عن طريق التحالف الدولي"، دون التطرق إلى المناطق التي سيعملون بها داخل سوريا.

وشدد أكد على "ضرورة أن تقوم تلك القوات بواجبها تجاه أرضهم في سوريا وحمايتها، مطالباً حزب العمال الكردستاني PKK وذراعه العسكري في سوريا حزب الاتحاد الديمقراطي بأن يسمح لهم بالعودة".

وأكد قائد القوات الخاصة التابعة للبيشمركة أن تركيا جزء من التحالف الدولي والناتو، معتبراً أن من واجبها أن تتعاون في تسهيل عودتهم إلى سوريا.

سندخل سوريا ولا نحتاج أن نأخذ الإذن من أحد
في السياق ذاته أشار رئيس ممثلية المجلس الوطني الكردي في تركيا عثمان "ملو مسلم" إلى أن "موعد عودة قوات بيشمركة ليس محدد ببرنامج زمني لكن هناك إرادة وقرار لابد من عودتهم وهذا ما لمسناه من خلال لقاء وفد الائتلاف مع الرئيس بارزاني".
وأضاف مسلم بحسب شبكة ""ARA News الكردية أن وضع البيشمركة مرتبط بقوى التحالف الدولي، وهم الآن يقومون بتدريبهم ومن الطبيعي عودتهم يكون بالتنسيق معهم، وإن كل المعطيات تؤشر إلى عودتهم والمشاركة في حماية مناطقنا من قوى الإرهاب وتحقيق الأمن والأمان في ظل الازمة المستمرة في البلاد، لذلك هناك محاولات ومساعي للحيلولة دون التصادم مع حزب العمال الكردستاني، مشدداً بالقول " الشيء المؤكد أن بيشمركة روج أفا سوف تدخل، وهي لا تحتاج أن تأخذ الإذن من أحد لحماية أرضها وأهلها"، وذلك في إشارة إلى حزب "الاتحاد الديمقراطي" وذراعه العسكري "وحدات الحماية".

الائتلاف دعا لدخول قوات "بيشمركة" إلى سوريا
يشار أن رئيس الائتلاف السوري المعارض، أنس العبدة، دعا مؤخراً إلى ضرورة دخول قوات "بيشمركة" التابعة للمجلس الوطني الكردي، لدعم الجيش الحر في عملياته العسكرية، وذلك خلال زيارته إلى عاصمة كردستان العراق أربيل.
والجدير بالذكر، أن "بيشمركة روج آفا" تشكّلت عام 2012، من مقاتلين أكراد فروا نحو كردستان العراق، ليصبحوا في حزيران من العام الماضي الذراع العسكرية للمجلس الوطني الكردي.

اورينت


 

التعليقات الواردة أدناه تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي وكالة أوقات الشام الإخبارية