تراجع طلبات اللجوء في ألمانيا بشكل قياسي العام الماضي

عدد المشاهدات : 385 | تاريخ النشر : 2017-01-08 08:59:29

وكالة أوقات الشام الإخبارية

ذكرت صحيفة "بيلد أم زونتاغ" اليوم الأحد (الثامن من يناير/ كانون ثان 2017) أن نحو 321 ألف شخص تقدموا بطلبات لجوء لألمانيا في عام 2016. وطبقا للإحصائيات المجمعة من قاعدة بيانات التسجيل في المكتب الاتحادي الألماني للهجرة واللجوء، تراجع عدد طلبات اللجوء على أساس شهري على مدار العام.
وذكرت الصحيفة أنه في يناير/ كانون ثان 2016، تقدم 91671 شخصا بطلبات لجوء على مستوى ألمانيا، ولكن في كانون أول/ديسمبر من العام نفسه، تقدم 16441 شخصا فقط بطلبات لجوء للدولة، وأضاف التقرير أن نظام التسجيل لم يسجل أسماء طالبي اللجوء بشكل دقيق، ومن ثمّ فإن الإحصائيات تحمل نسبة من الخطأ.
وفي عام 2015، وصل 890 ألف شخص تقريبا من طالبي اللجوء إلى ألمانيا.
واستنادا على ذات الصحيفة، فقد ألقت السلطات القبض على نحو 900 شخص في ألمانيا بتهمة الاتجار بالبشر عام 2016، وهو ما يقل كثيرا عن العدد عام 2015.
وقالت "فيلت أم زونتاغ" نقلا عن بيانات لوزارة الداخلية أنه ومنذ بداية 2016 وإلى غاية شهر نوفمبر، ألقت الشرطة الاتحادية الألمانية القبض على 906 أشخاص، مقابل 3370 شخصا في عام 2015 بالكامل.
وعزت الصحيفة تراجع عدد الاعتقالات إلى عاملين أحدهما غلق الدول لطريق البلقان أمام المهاجرين ، وهو من الطرق الرئيسية التي يسلكها اللاجئون من تركيا إلى أوروبا الغربية، والعامل الآخر هو اتفاق اللجوء الذي أبرم بين الاتحاد الأوروبي وتركيا عام 2016.
وجاء معظم المتهمين بالاتجار بالبشر من سوريا (72 شخصا) وبولندا (70 شخصا) وألمانيا (57 شخصا) والعراق (57 عاما) وروسيا (56 شخصا) حسب الصحيفة.
وبقيت الحدود مع النمسا هي البؤرة الرئيسية للاتجار بالبشر في ألمانيا، حيث ألقت السلطات القبض على 481 شخصا مشتبها بهم عام 2016.
و.ب/ح.ح (أ ف ب)


 

التعليقات الواردة أدناه تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي وكالة أوقات الشام الإخبارية