المصرف الصناعي يفاوض أحد أكبر المتعثرين في قرض بمليارات الليرات

المصرف الصناعي يفاوض أحد أكبر المتعثرين في قرض بمليارات الليرات

كشف مدير عام “المصرف الصناعي” قاسم زيتون عن التحضير لإنجاز تسوية قرض لرجل أعمال يعدّ من كبار المتعثرين، مقدراً قيمة القرض بعدة مليارات الليرات.

وبيُن زيتون لصحيفة “الوطن” أنه يتم التفاوض على تفاصيل التسوية وهو ما يشكل خطوة مهمة في ملف معالجة القروض المتعثرة، حيث تم إنجاز مذكرة خاصة بتعديل الأولويات الحكومية في منح القروض، وتم رفعها لرئاسة الحكومة وهي قيد البحث والدراسة حالياً.

وفتحت الحكومة، بداية 2017، ملف القروض المتعثرة بهدف إعادة حقوق المصارف التي هي حقوق المودعين من الأموال التي مُنحت كقروض لآخرين، ومحاسبة المتورطين الأساسيين.

وصدرت العام الماضي قرارات كف يد عن العمل طالت حوالي 53 موظفاً مصرفياً بمناصب مختلفة، وتم إيقاف رواتبهم على خلفية تجاوزات في منح القروض.

وأكد وزير المالية مأمون حمدان في وقت سابق أن دور “وزارة المالية” في ملف القروض المتعثرة هو الدعم بشكل إشرافي وجزئي، لأن المصارف العامة هيئات مستقلة إدارياً ومالياً فالمسؤولية مسؤوليتهم بالدرجة الأولى.

وعن عمل المصرف الصناعي، تشير القوائم المالية للمصرف إلى عدم وجود خسارات لديه خلال 2017، فيما سجل المصرف 300 مليون ليرة سورية خسارة في 2016 وبلغت خسارته 600 مليون ليرة في 2015.

Leave A Reply

Your email address will not be published.