موقع إخباري مستقل, للمصداقية عنوان

الثورات التكنولوجية التي أطلقتها أبل عام 2017

عقدت أبل مؤتمرها السنوي 5 يونيو 2017 لتعلن عن الكثير من الثورات والاختلافات

عقدت أبل مؤتمرها السنوي 5 يونيو 2017 لتعلن عن الكثير من الثورات والاختلافات التي تعبر عن القدرات التكنولوجية الحالية والتي ستغير وجه المستقبل.

1. خصائص جديدة للأي فون

أضافت أبل خصائص الدفع المتقدمة عن طريق Apple pay كما تم تغيير طريقة التحكم في الاعدادات وتغيرت الكثير من الخصائص التي تنتمي إلى مشغل الموسيقى مع اضافة العديد من الخصائص التي تسمح لك بمشاركة موسيقاك المفضلة. والأهم أنهم لم ينسوا من يحبون عدم الازعاج في العديد من الأوقات مثل الاجتماعات الهامة أو وقت قياد السيارة. ولم تنسى أبل الصور حيث أضافت المزيد من المؤثرات والتحكم بشكل أكبر في عرض الكاميرا وتحسين جودة الصور خاصة في الاضاءات المنخفضة.

2. Homepod

انترنت الاشياء والقدرة على التحكم في المنزل عن طريق الانترنت أصبح تطبيق يتنافس فيه كثير من الشركات الكبيرة والصغيرة لكن أبل تدخل في هذا المجال منافسةً جوجل وأمازون لذلك قامت باستخدام سيري المتحدث الذكي الخاص بأبل في اعطاء الأوامر للمنزل عن طريق خاصية homepod والتي سيتم اطلاقها في ديسمبر مقابل 349 دولار والذي يعتبر غالي الثمن مقابل نفس الخاصية في أمازون باستخدم echo 179 دولار أو باسخدام جوجل 129 دولار. يمكن للمستخدم أن يعطي الأوامر الصوتية لسيري بتصفح حالة الطقس أو حالة المرور أو حتى عن طريق ارسال الرسائل.

3. الواقع المعزز

ما أعلنته أبل في هذا المؤتمر عن الواقع المعزز يدل على أنها ستدخل منافسًا قويًا في هذا المجال. قامت أبل باطلاق ARkit والتي سوف تساعد المطورين في تطوير التطبيقات الخاصة بالواقع المعزز طبقا لطريقة أبل.

في العرض التقدمي لهذا المنتج في المؤتمر تم عرض نموذج عن قدرة الARkit على البناء على الواقع الذي تلتقطه كاميرا أبل حيث تمت إضافة مصباح رقمي مع كوب من القهوة على المنضدة التي تم تصويرها ولزيادة الاقناع أضافت الظل لكوب القهوة. وجاء الاعلان عن مثل هذا المنتج بعد اعلان فيس بوك وميكروسوفت اعتزامهما الدخول في هذا السوق.

4. الماك

قد تتخيل أن الماك الذي تم الاعلان عنه هذه امرة يشبه ما سبق لكن أؤكد لك أنه ثورة وقفزة كبيرة لا مثيل لها.

يحتوي الماك الجديد على معالج 18 كور ليس 7 فقط بل 18 وكارت شاشة تبلغ قوته 22 تيرافلوب. يعتبر هذا الماك أقوى جهاز كمبيوتر معروض في الاسواق بأقوى معالج وأقوى كارت شاشة. نعلم جميعًا أن المعالجات القوية هذه موجودة بالفعل لكنها ليست مستخدمة ظنًا من الشركات أن المستخدمين لا يحتاجون إلى مثل هذه القوة لكن أبل تجرأت وأطلقتها في السوق.

5. ساعة أبل

عقدت أبل الكثير من الاتفاقيات مع مصنعي الأجهزة الرياضية بحيث تمكن الساعة من الاتصال بالآلة الرياضية لتحصل على أعلى الاحصائيات الدقيقة عن التمارين الرياضية التي تقوم بها ومعدل الحرق وتستطيع أن تتابع خطتك الصحية بدقة أعلى.

6. macOS high Sierra

هذا التطبيق عملت عليه أبل سنوات حتى أتقنته بشكل كامل. هو بديل لسفاري بحيث يعطيك الميزة الذكية في التخلص من الاعلانات ويعطيك قدرة التحكم في تشغيل الفيديوهات بشكل تلقائي أو لا ويعطيك أيضًا قدرة أعلى على تطوير تطبيقات الواقع الافتراضي وتطوير الالعاب لقوية التي تحتاج إلى قوة معالج أعلى.

تعليقات
Loading...