روسيا تهدد: الهجوم الثلاثي على سوريا لن يبقى من دون رد

روسيا تهدد: الهجوم الثلاثي على سوريا لن يبقى من دون رد

أكد وزير الخارجية الروسي أن هجوم أميركا وبريطانيا وفرنسا على سوريا لن يبقى من دون رد.

وقال لافروف لقناة “بي بي سي”، اليوم الاثنين “سيكون هناك عواقب بالتأكيد للعدوان الثلاثي، وفي الواقع، نحن نفقد آخر بقايا الثقة بأصدقائنا الغربيين”.

وأضاف وزير الخارجية الروسي: “البلدان الغربية تنفذ، منذ البداية، عقاباً في دوما في سوريا، ثم ينتظرون حتى يقوم خبراء المنظمة بإجراء تفتيش”، مضيفا: “يتم تطبيق الأدلة من خلال العقاب من قبل الدول الغربية الثلاثة”.

وفي السياق نفسه، قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، إن تكرار غارات الولايات المتحدة وحلفائها على سوريا سيؤدي إلى ردود فعل أكثر حدة من جانب أولئك الذين يدافعون عن احترام القانون الدولي.

وقال ريابكوف: “في حال حدوث شيء من هذا القبيل مستقبلاً، فإن ذلك سيؤدي إلى زيادة ترابط القوى السليمة في المجتمع الدولي، وستنضم إلى مجموعة الدول التي تنظر بمسؤولية إلى القانون الدولي، أطراف أخرى، وهذه المجموعة من القوى السليمة سترفض بحزم مثل هذه المحاولات على أساس العلاقات الدولية”.

وأشار ريابكوف إلى أن جميع الحجج لاستخدام القوة ضد سوريا كانت واهية من وجهة النظر السياسية والقانونية.

من جهته، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، ردّاً على سؤال الصحفيين حول ما إذا كان الحلفاء قد أخبروا روسيا عن الاستعداد لقصف سوريا أو أن ذلك كان غير متوقع بالنسبة لموسكو، إن هناك تبادل للمعلومات بين روسيا وبلدان أخرى عبر القنوات العسكرية في سوريا.

وصرح بيسكوف “يجري تبادل معين للمعلومات عبر القنوات العسكرية”.

وأشار إلى أن روسيا تعتبر الهجوم على سوريا عدواناً وانتهاكاً للقانون الدولي، قائلا: “لقد شهدنا يومي السبت والأحد انتهاكاً آخر للقانون الدولي، عدوان آخر من قبل عدد من البلدان ضد الجمهورية العربية السورية ذات السيادة. إنكم تعرفون موقف روسيا، الذي أصيغ بوضوح”.

في موازاة ذلك، أكد بيسكوف أن الهجوم العسكري الذي وجهته الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا إلى سوريا مؤخراً، لم ينجح في دق إسفين الخلاف بين روسيا وتركيا.
وكالات

التعليقات مغلقة.